قطر والمغرب يوقعان برنامجاً تنفيذياً وبروتوكولاً للتعاون في مجال التعليم

12

اجتمع سعادة الدكتور محمد بن عبد الواحد الحمادي وزير التعليم والتعليم العالي اليوم مع سعادة الدكتور محمد أبو صالح الكاتب العام لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بالمملكة المغربية، والوفد المرافق له الذي يزور البلاد حالياً لمدة أربعة أيام.

جرى خلال الاجتماع بحث أوجه التعاون في مجالات التعليم العام والعالي والبحث العلمي  والتعليم  والتدريب المهني والتقني، والسبل الكفيلة بدعمها وتعزيزها، إضافة لبحث  القضايا ذات الاهتمام المشترك. 

وتعزيزاً لهذا التعاون،  وقعت وزارة التعليم والتعليم العالي بدولة قطر  ووزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بالمملكة المغربية، اليوم،  على  البرنامج التنفيذي السابع للتعاون في مجال التعليم العالي والبحث العلمي للأعوام الدراسية (2019-2022) م كما وقعتا بروتوكولاً للتعاون في مجال استقطاب الكفاءات التعليمية المغربية للتدريس في دولة قطر.

وقد وقع البرنامج التنفيذي  والبروتوكول كل من  سعادة الدكتور إبراهيم بن صالح النعيمي وكيل وزارة التعليم والتعليم العالي وسعادة الدكتور محمد أبو صالح  الكاتب العام لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بالمملكة المغربية.

وبموجب أحكام البرنامج التنفيذي، يشجع الطرفان تعزيز التبادل الطلابي بين البلدين والإشـراف المشترك على رسائـل الدكتوراه للطلبة الباحثين القطريين والمغاربـة في مختبرات البحوث لكلا البلدين، وتبادل زيارات الخبراء والمسؤولين والفنيين بهدف تبادل التجارب والتدريب و الاطلاع على المناهج التعليمية وميادين البحث العلمي ودراسة إمكانية الاعتراف ومعادلة الشهادات الدراسية. كما يشجع  الطرفان افتتاح فروع لجامعاتهما في كلا البلدين، وذلك وفقاً للأنظمة والقوانين المعمول بها في كلتيهما.

 ويهدف بروتوكول التعاون في مجال استقطاب الكفاءات التعليمية المغربية للتدريس في دولة  قطر إلى تبادل المعلومات والخبرات في المجالات التربوية ذات الاهتمام المشترك و الاستفادة من الكفاءات التعليمية المغربية للتدريس بالمؤسسات التعليمية في دولة قطر بعد اجتياز الاختبارات والمقابلات الشخصية، وإنشاء لجنة مشتركة معنية بوضع برنامج عمل لتفعيل مواد هذا البروتوكول وتقييم عملية توفير الكفاءات التعليمية المغربية للتدريس بدولة قطر.

وتنفيذاً لما تم الاتفاق عليه، عقدت اللجنة القطرية المغربية المشتركة اجتماعاً موسعاً اليوم بمقر بوزارة التعليم  بمنطقة الخليج الغربي،  حيث ترأس سعادة الدكتور إبراهيم بن صالح النعيمي وكيل وزارة التعليم والتعليم العالي الجانب القطري، بينما ترأس سعادة الدكتور محمد أبوصالح الكاتب العام لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بالمملكة المغربية الجانب المغربي.

بحثت اللجنة القطرية المغربية المشتركة الإجراءات العملية بشان التبادل الطلابي والمنح والبعثات الدراسية ومعادلة الشهادات الدراسية  وكيفية استقطاب  المعلمين وتبادل الزيارات  وأفضل الممارسات لتعزيز التعاون بين البلدين في المجالات التعليمية والتربوية. 

وفي إطار  تبادل الخبرات وأفضل الممارسات بين دولة قطر والمملكة المغربية ، قام سعادة الدكتور محمد أبو صالح  الكاتب العام لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بالمملكة المغربية  والوفد المرافق له، اليوم ، بزيارة مدرسة الهداية لذوي الاحتياجات الخاصة، رافقته فيها السيدة فوزية  عبد  العزيز الخاطر وكيل وزارة التعليم والتعليم العالي المساعد للشؤون التعليمية،  للاطلاع على  الخدمات  التعليمية والتربوية المقدمة لذوي الاحتياجات الخاصة وكيفية الاستفادة من تجربتها في هذا الشأن.

يذكر أن سعادة الدكتور محمد أبو صالح الكاتب العام لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بالمملكة المغربية قد وصل البلاد  مساء أمس هو والوفد المرافق  له في زيارة عمل  رسمية للبلاد  تستغرق أربعة أيام، يجري خلالها العديد من المباحثات  مع المسؤولين القطريين في المجال التعليمي والتربوي ، إضافة لزيارة بعض المؤسسات الأكاديمية والتربوية والثقافية والرياضية، وذلك في إطار تبادل الخبرات  والتجارب والاطلاع على أفضل الممارسات لتعزيز التعاون بين البلدين في المجال التعلمي والتربوي.

Add a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

code