البلدية والبيئة تنظم دورة تدريبية في الأمان الإشعاعي

22

نظمت وزارة البلدية والبيئة ممثلة بإدارة الوقاية من الاشعاع والمواد الكيميائية بالتعاون مع الهيئة العامة للجمارك يوم الأحد الماضي دورة تدريبية في مجال الأمان الإشعاعي لموظفي الجمارك خلال الفترة من 17 – 19 مارس الجاري.

وتعتبر هذه الدورة ضمن برامج  التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية من خلال مشروع التعاون التقني بعنوان  تعزيز البنية التحتية للأمان الإشعاعي , والتي تستمر لمدة ثلاثة أيام  بمشاركة 30 مشارك من موظفي الجمارك العاملين في المنافذ الحدودية بدولة قطر.

وتهدف الدورة الى تعزيز ثقافة الأمان الإشعاعي وأساسيات الوقاية من الإشعاع والتعامل مع الشحنات الصادرة والواردة الى الدولة وكيفية التعامل مع المصادر المشعة وتعزيز الأمان والامن النووي لضمان عدم انتشار المواد الإشعاعية والنووية وتطبيق إجراءات الطوارئ في المنافذ الحدودية والتعاون بين الهيئة العامة الجمارك ووزارة البلدية والبيئة في هذا المجال  وذلك بغرض حماية الانسان والبيئة من أخطار الاشعاعات المؤينة.

 وخلال الكلمة الافتتاحية للورشة، رحب المهندس عبدالرحمن ال عبدالجبار مدير إدارة الوقاية من الاشعاع والمواد الكيميائية  بالمشاركين بفعاليات الدورة والدكتور ابراهيم شداد خبير وكالة الطاقة الذرية والمسؤولين في الهيئة العامة للجمارك.

وأكد أن تنظيم الدورة تأتي ضمن التعاون المستمر مع وكالة الطاقة الذرية الدولية وبالتنسيق مع الهيئة العامة الجمارك وذلك من خلال تنظيم خبراء من ادارة الوقاية من الاشعاع والمواد الكيميائية عدد من  الدورات التدريبية الوطنية في مركز التدريب الجمركي التي تساهم في تعزيز مجالات الامن والأمان والاستخدامات السلمية للطاقة الذرية ضمن مشاريع التعاون التقني لضمان تطبيق المعايير الدولية المتعلقة بالأمن والأمان الإشعاعي والنووي في دولة قطر.

وأكد أن دولة قطر ممثلة بوزارة البلدية والبيئة تولي أهمية كبيرة لمجال الوقاية من الإشعاع. وذلك في اطار تطبيق قانون الوقاية من الإشعاع رقم 31 لسنة 2002 واللوائح التنفيذية الصادرة بموجبه .

Add a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

code